«(ღ منتديات مجالسنا - مجالس إماراتيين ღ)»  
التسجيل مجاني
سجلاتنا تفيد بأنك غير مسجّل ,, يرجى التسجيل
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر
البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
سؤال عشوائي

تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 139

العودة   «(ღ منتديات مجالسنا - مجالس إماراتيين ღ)» > ¬°•| مجالسنا الـعـامه |•°¬ > مجلس الأخبار

مجلس الأخبار أخبار , نشرة الاخبار , جرائم , نزاعات , حصريات ,علوم الدار , اخبار الدار , اخبار العالم , جريدة الخليج , الامارات اليوم , جريدة الاتحاد , لمعرفة الاخبار المحلية والعالمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-07-2017, 06:22 PM
محب الامارات محب الامارات غير متصل
Junior Member
لم يقم العضو يتحديث حالته حتى الان!.
 
من فضلك ادخل ينبغي أن يكون المزاج المستخدمين عندما يتم تعيين أي مزاج
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
المشاركات: 20
محب الامارات is on a distinguished road
Arrow بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني عن البعث الأوّل لمن يشاء الله من الكافرين، فلا

لمتابعة رابط المشاركة اﻷصلية للبيان]
(http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=65319)
اﻹمام ناصر محمد اليماني
27 - 11 - 1433 هـ
13 - 10 - 2012 مـ
03:48 صباحا
ـــــــــــــــــــــ

بيان اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني عن البعث اﻷول لمن يشاء الله من الكافرين، فﻼ يفتنكم المسيح الكذاب، فاتقوا الله يا أولي اﻷلباب ..

بسم الله الرحمن الرحيم، والصﻼة والسﻼم على كافة أنبياء الله ورسله من أولهم إلى خاتمهم وآلهم الطيبين والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين ﻻ نفرق بين أحد من رسله ونحن له مسلمون، أما بعد ..

ويا معشر علماء المسلمين وأمتهم أجمعين والناس كافة، احذروا فتنة المسيح الكذاب الذي علم بالبعث اﻷول ويريد أن يستغله لفتنة اﻷحياء واﻷموات فيخرج على الناس فيقول: "أيها الناس، إني المسيح عيسى ابن مريم، وإني أنا الله رب العالمين الذي بعث اﻷموات هؤﻻء من قبورهم، ولدي جنة ولدي نار، وقد عرضنا لكم جهنم عرضا فمرت أمام أعينكم وألقينا فيها الذين كفروا بأن الله هو المسيح عيسى ابن مريم ولذلك ﻻ ترونهم بين المبعوثين في اﻷرض". ويقول: "وأنا من أنزل القرآن ولكن تم تحريفه ولم يعد كما أنزلناه". ومن ثم يجعل الحق فيه باطﻼ والباطل حقا، أﻻ لعنة الله عليه. فاحذروا فتنته وهذا قبل أن يتنزل الله في ظلل من الغمام ليخاطب المبعوثين الكافرين والناس أجمعين من وراء الحجاب.

يا أيها الناس، حقيق ﻻ أقول على الله إﻻ الحق فاحذروا فتنة المسيح الكذاب والتصديق بربوبيته، وما كان هو المسيح عيسى ابن مريم الحق عليه الصﻼة والسﻼم؛ بل وما كان للمسيح عيسى ابن مريم أن يقول ما ليس له بحق؛ بل منتحل لشخصية المسيح عيسى ابن مريم وما كان هو ولذلك يسمى المسيح الكذاب بالمسيح الكذاب لكونه ليس المسيح عيسى ابن مريم الحق، ولذلك قدر الله عودة المسيح عيسى ابن مريم شاهدا بالحق على النصارى واليهود والمسلمين ويقول لكم: "إني عبد الله". فيخاطبكم وهو كهل فيقول للناس كما قال لهم من قبل وهو في المهد صبيا فقال لهم: "إني عبد الله". وكذلك يكلم الناس وهو كهل ويقول لهم: "إني عبد الله". تصديقا لقول الله تعالى: {ويكلم الناس في المهد وكهﻼ ومن الصالحين}
صدق الله العظيم
[ آل عمران:46]
.

ويا أيها الناس، إن لم تعلموا علم اليقين أن البعث اﻷول هو للكافرين من دون الصالحين فسوف يفتنكم المسيح الكذاب واﻷموات المبعوثون فتصدقوا بأنه الله رب العالمين.

يا أيها الناس، حقيق ﻻ أقول على الله إﻻ الحق وآتيكم بالسلطان المبين من محكم القرآن العظيم، فاحذروا واعلموا علم اليقين بأنه يوجد بعث في الدنيا لمن يشاء الله من الكافرين، بمعنى إن الله يحشر في البعث اﻷول من كل أمة فوجا وهم فقط المكذبين بآيات ربهم، وذلك في زمن بعث الدابة ومرافقا لخروج المسيح الكذاب من جنة الفتنة لفتنة اﻷحياء واﻷموات المبعوثين من الكافرين، فإن لم تتبعوا اﻹمام المهدي والمسيح عيسى ابن مريم الحق فسوف تصدقوا أن الله هو المسيح عيسى ابن مريم الكذاب وما كان المسيح عيسى ابن مريم الحق صلى الله عليه وعلى أمة وأسلم تسليما؛ بل الذي يدعي الربوبية فيقول إنه المسيح عيسى ابن مريم فإنه كذاب فهو ليس المسيح عيسى ابن مريم، ولذلك يوصف بالمسيح الكذاب لكونه ليس المسيح عيسى ابن مريم الحق كون المسيح عيسى ابن مريم الحق ﻻ يدعي الربوبية، وما كان له أن يقول ما ليس له بحق بل سوف يبعثه الله كهﻼ فيقول لكم ما قال للذين من قبلكم وهو في المهد صبيا: "إني عبد الله".

ويا معشر المسلمين، إن لم تتبعوا اﻹمام المهدي المنقذ لكم من فتنة المسيح الكذاب فسوف يقيم المسيح الكذاب عليكم الحجة فتتبعوا الشيطان إﻻ قليﻼ من اﻷنصار السابقين اﻷخيار في عصر الحوار من قبل الظهور.

وربما يود أحد السائلين أن يقول: "وكيف يقيم علينا الحجة المسيح الكذاب إذا لم نصدق اﻹمام المهدي ونتبعه؟ ". ومن ثم نرد على السائلين بالحق ونقول: إنكم إذا لم تصدقوا بأنه يوجد بعث لمن يشاء الله من الكافرين فحتما سوف يفتنكم إﻻ قليﻼ من اﻷنصار الموقنين بالبيان الحق من ربهم لكونكم لن تستطيعوا أن تكذبوا المبعوثين كون الله بعثهم من قبورهم وأنتم تنظرون، فيخاطبونكم وتخاطبونهم، فلن تستطيعوا أن تقولوا إن ذلك سحر؛ بل بعث حقيقي بين يديكم.

وربما يود كثير من علماء المسلمين الذين ﻻ يعقلون أن يقولوا: "بل المسيح الكذاب هو من بعثهم كونه يحيي الموتى فتنة للناس أجمعين". ومن ثم يرد عليهم اﻹمام المهدي وأقول: إن تلك العقيدة في قلوبكم منكرة وزور وباطل كبير، فكيف يؤيد الله المسيح الكذاب بمعجزة إحياء الموتى والمسيح الكذاب هو الباطل بذاته! فاعلموا أن عقيدتكم في أن الباطل يحيي الموتى بإذن الله مخالفة لما أنزل الله إليكم في محكم كتابه في قول الله تعالى: {قل جاء الحق وما يبدئ الباطل وما يعيد}
صدق الله العظيم
[ سبأ:49]
.

أفﻼ تعلمون بتحدي رب العالمين في محكم كتابه إلى الباطل وأوليائه فقال لهم لئن استطاعوا أن يحيوا ميتا واحدا فقد صدقوا بدعوة الباطل من دون الله؟ فكيف يكذب الله نفسه بنفسه -سبحانه- فيؤيد الباطل بمعجزة إحياء الموتى! أفﻼ تعقلون؟ أﻻ والله لو صدقتم في عقيدتكم بأن المسيح الكذاب يحيي الموتى ﻷصبح الشيطان الرجيم المسيح الكذاب هو الصادق والله سبحانه وتعالى هو الكاذب، سبحانه عما تشركون! ألم يتنزل التحدي من رب العالمين في محكم القرآن العظيم إلى الباطل وأوليائه أن يعيدوا ويرجعوا روح ولو ميت واحد فقط؟ وقال الله إنهم لئن فعلوا فأعادوا الروح إلى جسد الميت فقد أصبحوا هم الصادقون في دعوة الباطل من دون الله. أفﻼ تعقلون؟

ولربما يود أحد علماء اﻷمة وأمتهم الذين هجروا تدبر القرآن العظيم أن يقول: "يا ناصر محمد اليماني، وأين التحدي من رب العالمين إلى الباطل وأوليائه أن يرجعوا روحا ولو ميت واحد فقط؟ فﻼ نظن ذلك التحدي تنزل في القرآن العظيم، فكيف يتحدى الله الباطل وأولياءه أن يعيدوا روح ميت إلى الجسد ومن ثم يؤيدهم بمعجزة اﻹحياء المسيح الكذاب؟ فأتنا بالبرهان من محكم الكتاب بتحدي الله للباطل وأوليائه بأن يعيدوا روح ولو ميت واحد فقط". ومن ثم يرد اﻹمام المهدي على السائلين وأقول: قال الله تعالى: {فﻼ أقسم بمواقع النجوم (75) وإنه لقسم لو تعلمون عظيم (76) إنه لقرآن كريم (77) في كتاب مكنون (78) ﻻ يمسه إﻻ المطهرون (79) تنزيل من رب العالمين (80) أفبهذا الحديث أنتم مدهنون (81) وتجعلون رزقكم أنكم تكذبون (82) فلوﻻ إذا بلغت الحلقوم (83) وأنتم حينئذ تنظرون (84) ونحن أقرب إليه منكم ولكن ﻻ تبصرون (85) فلوﻻ إن كنتم غير مدينين (86) ترجعونها إن كنتم صادقين (87)}
صدق الله العظيم
[ الواقعة]
.

فانظروا التحدي من رب العالمين إلى الباطل وأوليائه: {فلوﻻ إذا بلغت الحلقوم (83) وأنتم حينئذ تنظرون (84) ونحن أقرب إليه منكم ولكن ﻻ تبصرون (85) فلوﻻ إن كنتم غير مدينين (86) ترجعونها إن كنتم صادقين (87)}
صدق الله العظيم، فانظروا التحدي للباطل وأوليائه: {ترجعونها إن كنتم صادقين}
صدق الله العظيم، ولكن علماء المسلمين وأمتهم كفروا بهذا التحدي فآمنوا أن المسيح الكذاب يقطع رجﻼ إلى نصفين فيمر بين الفلقتين ومن ثم يعيد إليه روحه من بعد موته، وتأسست عقيدتكم على حديث الباطل المفترى المناقض لمحكم القرآن العظيم ونقتبس من الرواية المفتراة على الله ورسوله أن المسيح الكذاب يقول:
[ أرأيتم إن قتلت هذا ثم أحييته؛ أتشكون في اﻷمر؟ فيقولون: ﻻ. فيقتله ثم يحييه]
.

ومن ثم يقيم اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني عليكم الحجة بالحق وأقول: أليست هذه الرواية مناقضة لتحدي الله في محكم القرآن العظيم إلى الباطل وأوليائه في قول الله تعالى: {فلوﻻ إذا بلغت الحلقوم (83) وأنتم حينئذ تنظرون (84) ونحن أقرب إليه منكم ولكن ﻻ تبصرون (85) فلوﻻ إن كنتم غير مدينين (86) ترجعونها إن كنتم صادقين (87)}
صدق الله العظيم؟ فانظروا لحكم الله على نفسه: {ترجعونها إن كنتم صادقين}
صدق الله العظيم، ولكن لو صدق الله رواية الباطل فأيد المسيح الكذاب بمعجزة إحياء الموتى فهنا قد حكم الله على نفسه في محكم كتابه بأن المسيح الكذاب وأولياءه هم الصادقون والله وأولياؤه هم الكاذبون، أﻻ لعنة الله على المفترين لعنا كبيرا. وأما الذين اتبعوا افتراء الباطل فأولئك قوم ﻻ يعقلون.

ويا معشر علماء المسلمين وأمتهم، أشهد لله على أنه يوجد بعث في الدنيا لمن يشاء الله من الكافرين فسوف يعيدهم الله إليكم في هذه اﻷرض من بعد موتهم وأنتم تنظرون لكون بعثهم مقرون بخروج المسيح الكذاب الشيطان الرجيم من جنة الفتنة كون الله أنظره فيها إلى يوم البعث اﻷول لمن يشاء الله أن يبعثهم من الكافرين المكذبين بالبعث في الحياة الدنيا، وقال الله تعالى: {منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة أخرى}
صدق الله العظيم
[ طه:55]
.

وربما يود الدكتور صاحب حروف الجر أحمد عمرو أن يقول: "يا ناصر محمد، لقد أفتيناك إن العودة في اﻷرض أي يعيدهم ترابا". ومن ثم يرد عليه اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: اسمع يا دكتور أحمد عمرو، لئن استطعت أن تأتي ببرهان واحد فقط من محكم القرآن العظيم بأن الله يقصد بقوله تعالى: {وفيها نعيدكم}
أي بعودة الخلق إلى تراب؛ فإن فعلت فقد أصبح ناصر محمد اليماني كذاب أشر وليس المهدي المنتظر، أﻻ والله الذي ﻻ إله غيره ﻻ تستطيع أنت وكافة علماء اﻹنس والجن ولو كان بعضكم لبعض ظهيرا ونصيرا أن تأتوا ببرهان واحد فقط من محكم القرآن العظيم لبيانكم لهذه اﻵية بأن اﻹعادة يقصد بها تحلل الجسد إلى تراب.
ولكني اﻹمام المهدي الذي يحاجكم بمحكم الكتاب ذكرى ﻷولي اﻷلباب سوف أحاجكم بكافة آيات اﻹعادة للخلق في الكتاب ومن ثم ننظر فهل يقصد بإعادة الخلق أي تحلله إلى تراب كما تزعمون، أم يقصد به إعادة الخلق من جديد في اﻷرض؟ وإلى اﻻحتكام إلى رب العالمين ونقول:
يا رب العالمين إنك أنت خير الفاصلين ومن أحسن من الله حكما لقوم يؤمنون، اللهم أفتنا عن المقصود بإعادة الخلق، فهل تقصد تحلل الجسد إلى تراب أم تقصد إعادته من جديد؟ ومن ثم ننظر الحكم بيننا من رب العالمين، وقال الله تعالى: {قل الله يبدأ الخلق ثم يعيده}
صدق الله العظيم
[ يونس:34]
.

ولكن يا إله العالمين لقد علمنا بالبيان الحق لقولك الحق: {يبدأ الخلق}
وهو خلق اﻹنسان من طين، ولكن أفتنا في المقصود بقولك الحق: {ثم يعيده}
فهل تقصد إنك تعيده إلى تراب؟ وإلى الجواب من الرب في محكم الكتاب قال الله تعالى: {كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين}
صدق الله العظيم
[ اﻷنبياء:104]
. إذا اﻹعادة هو بعث الخلق من جديد وﻻ يقصد عودته إلى تراب كما تزعم يا دكتور أحمد.

وبالنسبة لتحلل الجسد إلى تراب فﻼ جدال فيه وﻻ إنكار، وقال الكفار: {وقالوا أإذا كنا عظاما ور فاتا أإنا لمبعوثون خلقا جديدا {(49)}
}
صدق الله العظيم
[ اﻹسراء]
.

وقال الله تعالى: {قل كونوا حجار ة أو حديدا {(50)}
أو خلقا مما يكبر في صدور كم فسيقولون من يعيدنا قل الذي فطر كم أول مر ة فسينغضون إليك ر ءوسهم ويقولون متى هو قل عسى أن يكون قر يبا {(51)}
}
صدق الله العظيم
[ اﻹسراء]
.

ونستنبط من ذلك البيان الحق للمقصود من اﻹعادة على أنه إعادة خلقهم من جديد. تصديقا لقول الله تعالى: {كما بدأكم تعودون {(29)}
فر يقا هدى وفر يقا حق عليهم الضﻼلة}
صدق الله العظيم
[ اﻷعراف:29 - 30]
.

والسؤال الذي يطرح نفسه: فما يقصد الله بقوله تعالى: {{{كما بدأكم تعودون}
}
}
ومن ثم تجدون الجواب في محكم الكتاب أنه يقصد باﻹعادة أي اﻹعادة إلى البداية.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-07-2017, 06:23 PM
محب الامارات محب الامارات غير متصل
Junior Member
لم يقم العضو يتحديث حالته حتى الان!.
 
من فضلك ادخل ينبغي أن يكون المزاج المستخدمين عندما يتم تعيين أي مزاج
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
المشاركات: 20
محب الامارات is on a distinguished road
افتراضي رد: بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني عن البعث الأوّل لمن يشاء الله من الكافرين،

تابع البيان


تصديقا لقول الله تعالى: {ولقد جئتمونا فرادى كما خلقناكم أول مرة وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء}
صدق الله العظيم
[ اﻷنعام:94]
.

وربما يود أحد السائلين أن يقول: ولماذا لم يبعث الله شركاءهم معهم؛ أولئك الذين أشركوهم برب العالمين كونهم كانوا غائبين في البعث اﻷول، ونستنبط ذلك من قول الله تعالى: {وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء}
صدق الله العظيم، فهل هذا البعث اﻷول فقط يختص بمن يشاء الله من الكافرين المكذبين بآيات ربهم؟ تصديقا لقول الله تعالى: {ويوم نحشر من كل أمة فوجا ممن يكذب بآياتنا فهم يوزعون {83}
}
صدق الله العظيم
[ النمل]
؟

وميقات ذلك البعث اﻷول لمن يشاء الله من الكافرين يحدث في زمن إخراج الدابة وخروج المسيح الكذاب وجيوشه من يأجوج ومأجوج وبعث اﻹمام المهدي، وذلك بعد مرور كوكب العذاب. تصديقا لقول الله تعالى: {وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من اﻷرض تكلمهم أن الناس كانوا بآياتنا ﻻ يوقنون (82) ويوم نحشر من كل أمة فوجا ممن يكذب بآياتنا فهم يوزعون (83)}
صدق الله العظيم
[ النمل]
.

ولكن هذا البعث يأتي مرافقا للزمن الذي يخرج فيه المسيح الكذاب ويأجوج ومأجوج وإخراج الدابة وبعث اﻹمام المهدي ولكن أكثر الناس ﻻ يعلمون. وذلك تصديقا لقول الله تعالى: {وحر ام على قر ية أهلكناها أنهم ﻻ ير جعون {(95)}
حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون {(96)}
}
صدق الله العظيم
[ اﻷنبياء]
.

ويحدث ذلك بعد تهدم سد ذي القرنين لخروج يأجوج ومأجوج وملكهم. تصديقا لقول الله تعالى: {قال هذا رحمة من ربي فإذا جاء وعد ربي جعله دكاء وكان وعد ربي حقا (98) وتركنا بعضهم يومئذ يموج في بعض ونفخ في الصور فجمعناهم جمعا (99) وعرضنا جهنم يومئذ للكافرين عرضا (100)}
صدق الله العظيم
[ الكهف]
.

وربما يود أحد أحبتي اﻷنصار السابقين اﻷخيار أن يقول: "يا إمامي ما هو البيان لقول الله تعالى: {وعرضنا جهنم يومئذ للكافرين عرضا (100)}
صدق الله العظيم؟ ". ومن ثم يرد عليكم اﻹمام المهدي وأقول: ذلك يوم تهدم سد ذي القرنين بسبب مرور كوكب النار بجانب أرض البشر فيراها الكفار جميعا تعرض بجانب أرض البشر، ولذلك قال الله تعالى: {وعرضنا جهنم يومئذ للكافرين عرضا}
صدق الله العظيم، وإنما العرض يحدث قبل أن يدخلها الكفار اﻷحياء في عصر مرورها، ولكن أكثر الناس ﻻ يعلمون.

ويا معشر الباحثين عن الحق، إنما يريد المسيح الكذاب أن يستغل البعث الجزئي للكافرين فيدعي الربوبية ويقول إن ذلك يوم البعث الشامل، ويقول إنه الله رب العالمين، ويقول إن لديه جنة ونارا، فيقول: "أما النار فقد عرضناها عرضا فمرت أمام أعينكم وأما الجنة فهي من تحت الثرى باطن أرضكم، وأما اﻷموات الغائبين الذين لم ترونهم مع المبعوثين فأولئك كانوا على ضﻼل مبين فألقينا بهم جميعا في نار جهنم، وأما هؤﻻء المبعوثون فإنهم على الحق المبين فقد غفرت لهم وسوف أدخلهم جنتي باطن أرضكم".

ومن ثم يقول اﻹمام المهدي: أجعلت الحق باطﻼ والباطل حقا يا عدو الله؟ وهيهات هيهات تالله ﻷبطلن وأفشلن مكركم أجمعين يا معشر الشياطين بإذن الله رب العالمين، وإنا فوقكم قاهرون وعليكم منتصرون وسوف تعلمون أن العاقبة للمتقين. وسﻼم على المرسلين، والحمد لله رب العالمين ..

ولربما يود أحد السائلين أن يقول: "مهﻼ مهﻼ يا ناصر محمد، فبيانك هذا يدل على أن للكفار حياتين وموتتين في هذه الحياة الدنيا فهل لديك برهان مبين محكم في كتاب الله أن للكفار حياتين وموتتين وبعثين؟ ". ومن ثم يرد عليهم اﻹمام المهدي وأقول قال الله تعالى: {كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون}
صدق الله العظيم
[ البقرة:28]
.
قالوا: {قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا اثنتين فاعترفنا بذنوبنا فهل إلى خروج من سبيل (11) ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير (12) هو الذي يريكم آياته وينزل لكم من السماء رزقا وما يتذكر إﻻ من ينيب (13)}
صدق الله العظيم
[ غافر]
.

وربما يود أن يلقي إلينا سائل آخر سؤاﻻ فيقول: "يا ناصر محمد اليماني، إنه حسب بيانك هذا المبين أن أولياء الله الصالحين غائبون في البعث اﻷول، ولذلك قال الله تعالى: {وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء}
صدق الله العظيم
[ اﻷنعام:94]
، فهذا يعني بأن ليس للصالحين إﻻ موتة واحدة وبعث واحد فقط وأنهم ليسوا في النار كما كذب المسيح الكذاب، فآتنا بالجواب من محكم الكتاب من الله رب العالمين كي تكتمل الصورة لدينا ويتبين لنا البيان الحق للقرآن بالقرآن في مسألة البعث اﻷول"، ومن ثم يرد على السائلين اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني، وأقول قال الله تعالى: {ﻻ يذوقون فيها الموت إﻻ الموتة اﻷولى ووقاهم عذاب الجحيم {56}
}
صدق الله العظيم
[ الدخان]
.

ولكن الدكتور أحمد عمرو يزعم أن الناس كانوا أمواتا من قبل خلقهم بغير علم من الله! ويحرف كﻼم الله عن مواضعه المقصودة ويلقي بالتهمة على اﻹمام ناصر محمد اليماني أنه من يغير الكلم عن مواضعه. أليس الله بأحكم الحاكمين يا دكتور؟ وقد تبين ﻷولي اﻷلباب أينا ينطق بالقول الصواب بالحق ويهدي إلى صراط مستقيم.

وسﻼم على المرسلين، والحمد لله رب العالمين ..
أخوكم اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني.
ــــــــــــــــــــــــ
🌸🍃🌸 🍃

روابط الموقع
the links of the ***site
......................
www.mahdi-alumma.com
www.the-greatnews.com
www.awaited-mahdi.com
www.peace-islam.com
www.bayan-quran.com
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-07-2017, 06:25 PM
محب الامارات محب الامارات غير متصل
Junior Member
لم يقم العضو يتحديث حالته حتى الان!.
 
من فضلك ادخل ينبغي أن يكون المزاج المستخدمين عندما يتم تعيين أي مزاج
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
المشاركات: 20
محب الامارات is on a distinguished road
افتراضي رد: بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني عن البعث الأوّل لمن يشاء الله من الكافرين،

لمتابعة رابط المشاركة اﻷصلية للبيان]
(http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=64798)
اﻹمام ناصر محمد اليماني
24 - 11 - 1433 هـ
10 - 10 - 2012 مـ
08:17 صباحا
ـــــــــــــــــــــــ

يا معشر اﻷنصار، ﻻ تضيعوا وقتكم في الحوار مع شيطان من شياطين البشر أحمد عمرو من ألد أعداء الله الواحد القهار ..

بسم الله الرحمن الرحيم، والصﻼة والسﻼم على كافة أنبياء الله وآلهم الطيبين من أولهم إلى خاتمهم جدي محمد رسول الله، صلوا عليهم وسلموا تسليما، أما بعد ..

ويا معشر اﻷنصار السابقين اﻷخيار في عصر الحوار من قبل الظهور، أشهد لله أن أحمد عمرو من شياطين البشر الذين يصدون عن اتباع الذكر بكل حيلة ووسيلة، ويصدون عن الصراط المستقيم الليل والنهار وهم ﻻ يسأمون.
ولربما أحمد عمرو يقول: "يا ناصر محمد اليماني، لقد ظلمتني بهذا الحكم فلست من شياطين البشر الذين يصدون عن الذكر بل من علماء المسلمين الذين يذودون عن حياض الدين". ومن ثم يرد عليه اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: لسوف أخزيك يا أحمد عمرو بإذن الله فأثبت أنك من شياطين البشر من الذين يصدون عن اتباع الصراط المستقيم صدودا شديدا وهم ﻻ يسأمون بكل حيلة ووسيلة، وما جئتنا لتبحث عن الحق، كﻼ ورب العالمين؛ بل أتيت إلى موقع النور لتصد اﻷنصار والناس أجمعين عن اتباع الحق من ربهم، وتلبس الحق بالباطل وتظهر اﻹيمان وتبطن الكفر، وتحكم على ناصر محمد اليماني بأنه يدعو إلى ضﻼل مبين، فإن كنت من الصادقين يا أحمد عمرو فأجب دعوة المباهلة بينك وبين المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني فنجعل لعنة الله على الكاذبين لعنا كبيرا.

أﻻ والله يا أحمد عمرو إنك لن تتبع اﻹمام المهدي الحق من ربك حتى ولو عرفته كما تعرف ابنك فإذا لسوف تنكره لكونك من الذين إن يروا سبيل الحق ﻻ يتخذونه سبيﻼ وإن يروا سبيل الغي يتخذونه سبيﻼ، ملعونين أينما ثقفوا أخذوا وقتلوا تقتيﻼ لكونك من الذين يسعون الليل والنهار ليطفئوا نور الله الواحد القهار، ويأبى الله إﻻ أن يتم نوره ولو كره المجرمون ظهوره، فإن كنت واثقا من نفسك فتقدم للمباهلة إن كنت من الصادقين، ولكنك لن تجرؤ حتى ﻻ يجعلك الله عبرة لمن يعتبر فيمسخك الله إلى خنزير فيلعنك لعنا كبيرا فيجعلك من آيات التصديق للمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني.

فﻼ يضيع وقتكم - يا معشر اﻷنصار - شيطان من شياطين البشر الذي يجعل واو العطف على المعطوف عليه جملة وتفصيﻼ لفظا ومعنى، والفرق عظيم كالفرق بين الجنة والنار، فلو نقول: (في النار أحمد عمرو، والمهدي المنتظر في الجنة)، فهل ترى المهدي المنتظر المعطوف على أحمد عمرو سواء معه في النار؟ قاتلك الله أيها المغالط يا من تلبس الحق بالباطل، فقد علمنا بمكركم فقلتم: فما دام ناصر محمد اليماني ﻻ دراية له بالمسائل النحوية فسوف نحاول أن نقيم عليه الحجة عن طريق مسائل النحو من تأليف البشر. وهيهات هيهات بل آتاني الله البيان الحق للذكر ونبين القرآن بالقرآن يا عدو الرحمن، وأعلم أنك تنكر البعث اﻷول حتى ﻻ ينكشف أمر الشيطان المسيح الكذاب، وتريد أن تجعله بعثا واحدا فقط لكي تنجح خطة الشيطان كونه يريد أن يقول للناس في يوم البعث اﻷول إن هذا يوم الخلود، ويقول إنه الله رب العالمين، ويقول إن لديه جنة ونار، ويقول إنه من يحيي الموتى، ويقول إنه المسيح عيسى ابن مريم، ويقول إنه الله وما كان ﻻبن مريم أن يقول ما ليس له بحق، بل ذلكم المسيح الكذاب وليس المسيح عيسى ابن مريم الحق، أﻻ لعنة الله على الكاذبين، وقال الله تعالى: {قال ر ب فأنظر ني إلى يوم يبعثون {(36)}
قال فإنك من المنظر ين {(37)}
إلى يوم الوقت المعلوم {(38)}
}
صدق الله العظيم
[ الحجر]
.

وطلب إبليس من الرب أن ينظره في الجنة إلى يوم البعث فأجاب الله طلبه بأن ينظره في الجنة إلى ميقات البعث اﻷول، ولذلك تجدون ميقات البعث اﻷول مربوط بهدم سد ذي القرنين لخروج يأجوج ومأجوج. تصديقا لقول الله تعالى: {وحر ام على قر ية أهلكناها أنهم ﻻ ير جعون {(95)}
حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون {(96)}
}
صدق الله العظيم
[ اﻷنبياء]
.

فانظر لقول الله تعالى: {وحر ام على قر ية أهلكناها أنهم ﻻ ير جعون {(95)}
حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج}
، فذلك هو الوقت المعلوم الذي يقصده الله رب العالمين يوم يبعث الله الظالمين من دون الصالحين، وميقات بعثهم مقرون بهدم سد ذي القرنين وخروج يأجوج ومأجوج المفسدين في اﻷرض وملكهم الشيطان الرجيم من جنة الفتنة باطن أرضكم، وقال الله تعالى: {فما اسطاعوا أن يظهروه وما استطاعوا له نقبا (97) قال هذا رحمة من ربي فإذا جاء وعد ربي جعله دكاء وكان وعد ربي حقا (98) وتركنا بعضهم يومئذ يموج في بعض ونفخ في الصور فجمعناهم جمعا (99) وعرضنا جهنم يومئذ للكافرين عرضا (100)}
صدق الله العظيم
[ الكهف]
.

ويا عدو الله، إن للكافرين المفترين حياتين وموتتين. تصديقا لقول الله تعالى: {إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى اﻹيمان فتكفرون (10) قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا اثنتين فاعترفنا بذنوبنا فهل إلى خروج من سبيل (11) ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير (12)}
صدق الله العظيم
[ غافر]
.

وأما الصالحين فليس لهم إﻻ موتة واحدة فقط. تصديقا لقول الله تعالى: {ﻻ يذوقون فيها الموت إﻻ الموتة اﻷولى ووقاهم عذاب الجحيم {56}
}

صدق الله العظيم
[ الدخان]
.

ويا عدو الله، تالله إني أعلم أنه ﻻ فائدة من الحوار معك كونك من الذين ﻻ يهتدون وإنك من المغضوب عليهم، فإن كنت ترى ناصر محمد اليماني ظالما لك فتقدم للمباهلة إن كنت من الصادقين، ولكنك تعلم أنك من الذين يصدون عن الصراط المستقيم ويبغونها عوجا، وسأنتظر ردك بالموافقة على المباهلة فقد اطلعت على معظم بيانات اﻹمام ناصر محمد اليماني وبحثت فيها نقطة نقطة علك تجد ثغرة تدخل منها لتقيم عليه الحجة ولو في مسألة واحدة فقط، فإذا لن يهديك الله فيبصرك بالحق كون تدبرك في البيان الحق للقرآن ليس بحثا عن الحق بل لعلك أن تجد ثغرة، فلم تجد ولن تجد يا أحمد عمرو بإذن الله، وسوف تموت بغيظك .. فتفضل للمباهلة مشكورا.

وسﻼم على المرسلين، والحمد لله رب العالمين ..
عدو شياطين البشر؛ المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني.
ــــــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-07-2017, 06:26 PM
محب الامارات محب الامارات غير متصل
Junior Member
لم يقم العضو يتحديث حالته حتى الان!.
 
من فضلك ادخل ينبغي أن يكون المزاج المستخدمين عندما يتم تعيين أي مزاج
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
المشاركات: 20
محب الامارات is on a distinguished road
افتراضي رد: بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني عن البعث الأوّل لمن يشاء الله من الكافرين،

تابع البيان

لمتابعة رابط المشاركة اﻷصلية للبيان]
(http://www.the-greatnews.com/showthread.php?p=64970)
اﻹمام ناصر محمد اليماني
25 - 11 - 1433 هـ
11 - 10 - 2012 مـ
07:18 صباحا
ـــــــــــــــــــــ

الرد الثاني من اﻹمام إلى أحمد عمرو ..

بسم الله الرحمن الرحيم، والصﻼة والسﻼم على كافة اﻷنبياء والمرسلين وآلهم الطيبين الطاهرين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ﻻ نفرق بين أحد من رسله ونحن له مسلمون، أما بعد ..
يا أحمد عمرو، إني أعدك وعدا غير مكذوب أني لن أنقذك في المباهلة لئن حدثت بيننا ﻷنك لست جزءا من هدفي إن كنت من المغضوب عليهم، وإنما هدفي انقاذ الضالين من عباد الله وهدي جميع المسلمين، أما المغضوب عليهم فﻼ بد لهم أن يذوقوا وبال أمرهم إلى حين، وأعلم أنك قد اطلعت على كثير من بيانات اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني ولم تحدث لك ذكرا، لكونك ﻻ تبحث عن الحق لتتبعه بل تبحث عن ثغرة بظنك أنك سوف تجدها وتنكر ما تشاء من معتقدات الحق.

وقد دعوتك إلى المباهلة مباشرة ﻷنك تعلم أنني لم أظلمك شيئا، فأسلوبك أسلوب شيطاني وله نفس النمط الذي تتخذه الشياطين على مدار ثماني سنوات في عصر الحوار من قبل الظهور، وحتى ولو لم تكن منهم فقد ظلمت نفسك باتباع أسلوبهم وما ظلمك اﻹمام المهدي شيئا، وأراك لم تجب الدعوة للتباهل مباشرة بل لجأت للحوار فلن نحرمك هذه الفرصة حتى ﻻ تكون لك حجة في نظر الذين ﻻ يعلمون، وعلى كل حال لقد أجابك اﻷنصار السابقين اﻷخيار عما سألت فلم تقتنع ولم تدرأ الحجة بالحجة، ولكن ﻻ مشكلة فلسوف نتفرغ خصيصا للرد على أحمد عمرو ونقتبس من بيانه النقطة اﻷولى في إنكاره للبعث اﻷول لمن يشاء الله من الكافرين ويحرف كﻼم الله عن مواضعه المقصودة بالتأويل الباطل من عند نفسه لقول الله تعالى: {إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى اﻹيمان فتكفرون (10) قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا اثنتين فاعترفنا بذنوبنا فهل إلى خروج من سبيل (11) ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير (12)}
صدق الله العظيم
[ غافر]
.

إذا يقول أحمد عمرو أن بيان تلك اﻵية من عند نفسه ما يلي:
(وبهذا يكون للمرء حياتين وموتتين. حياته في الدنيا ثم حياته في اﻻخرة، وموته قبل أن يخلق في بطن امه فكل امرء قد أخذ منه ميثاق من قبل الخلق فتلك هي الموتة اﻷولى ثم خلق ثم مات وتلك هي الموتة الثانية) ومن ثم يرد عليه اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: يا أحمد عمرو، إن اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني يدعو إلى الله على بصيرة من ربه ولم آتكم بشيء من عند نفسي برأيي واجتهادي كما تفعلون فتتبعون قول الظن من عند أنفسكم والظن ﻻ يغني من الحق شيئا، بل نأتيكم بالبيان الحق للقرآن من ذات القرآن في قلب وذات الموضوع ونفصله تفصيﻼ من محكم التنزيل، وإني أجد في محكم كتاب الله أن للكافرين المفترين ضعف الحياة وضعف الممات ولذلك حذر الله رسوله أن يتبع افتراء شياطين البشر الذين يظهرون اﻹيمان ويبطنون الكفر ويخادعون الله ورسوله، وقال الله تعالى: {وإن كادوا ليفتنونك عن الذي أوحينا إليك لتفتري علينا غيره وإذا ﻻتخذوك خليﻼ (73) ولوﻻ أن ثبتناك لقد كدت تركن إليهم شيئا قليﻼ (74) إذا ﻷذقناك ضعف الحياة وضعف الممات ثم ﻻ تجد لك علينا نصيرا (75)}
صدق الله العظيم
[ اﻹسراء]
.

لكون أولئك المجرمون المنافقون سوف يعذبهم الله مرتين في الحياة الدنيا ثم يردون إلى عذاب غليظ في الحياة اﻵخرة. تصديقا لقول الله تعالى: {وممن حولكم من اﻷعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق ﻻ تعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون إلى عذاب عظيم}
صدق الله العظيم
[ التوبة:101]
.

فأما المرة اﻷولى فهي بعد الموتة اﻷولى في الحياة البرزخية، وأما المرة الثانية فهي بعد الموتة الثانية كذلك في الحياة البرزخية، وأما المرة الثالثة فهو عذاب الخلد في نار جهنم بالروح والجسد خالدين فيها. تصديقا لقول الله تعالى: {وممن حولكم من اﻷعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق ﻻ تعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون إلى عذاب عظيم (101)}
صدق الله العظيم
[ التوبة]
.

ولذلك خاطبوا ربهم من بعد العذاب مرتين عند مجيء عذابهم الثالث بالروح والجسد خالدين، فسألوا ربهم هل من طريقة ﻹنقاذهم من العذاب الخالد بالروح والجسد؟ وقال الله تعالى: {إن الذين كفروا ينادون لمقت الله أكبر من مقتكم أنفسكم إذ تدعون إلى اﻹيمان فتكفرون (10) قالوا ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا اثنتين فاعترفنا بذنوبنا فهل إلى خروج من سبيل (11) ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير (12)}
صدق الله العظيم
[ غافر]
.

وما السبب يا عمرو بأن الله قد عذبهم أكثر مما يعذب باقي الكافرين؟ وذلك ﻷنهم دعاة إلى الشرك بالله ووضح الله السبب. وقال الله تعالى: {ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم وإن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العلي الكبير (12)}
صدق الله العظيم
[ غافر]
.

كون من الكفار الضالين من ليست لهم حياتين وموتتين كمثل هؤﻻء الذين يدخلون النار مرتين في الحياة الدنيا، وذلك بعد موتهم اﻷول وموتهم الثاني ثم يردون إلى عذاب عظيم يوم يقوم الناس لرب العالمين.

ومن الكفار من لهم حياتان وهما الحياة الدنيا اﻷولى وحياة الرجعة، ولكنهم لن يعذبوا في نار جهنم غير مرة واحدة وهو العذاب البرزخي من بعد موتتهم اﻷولى لكونهم لن يعودوا بإذن الله إلى ما نهوا عنه كمثل أشر خلق الله من شياطين الخلق.

ويا أحمد عمرو، إن الفرق جدا عظيم بين الكافرين الضالين والكافرين المغضوب عليهم لكون الكافرين الضالين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم مهتدون إلى ربهم، وأما المغضوب عليهم فهم يكرهون الله ورضوانه ويسعون إلى إضﻼل عباد الله ليكونوا معهم سواء في نار جهنم فودوا لو يكفرون كما كفروا فيكونون معهم سواء في نار جهنم. وقال الله تعالى: {ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء}
صدق الله العظيم
[ النساء:89]
.

أي فتكونون سواء في النار لكون شياطين الجن واﻹنس وقائد حزبهم يدعون الناس ليكونوا من أصحاب السعير. تصديقا لقول الله تعالى: {إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا إنما يدعو حزبه ليكونوا من أصحاب السعير (6)}
صدق الله العظيم
[ فاطر]
.

فالفرق عظيم بين الضالين والمغضوب عليهم من العالمين، ولكن أكثر الناس ﻻ يعلمون.

ومن الكفار من ليس له غير حياة وموت وبعث لحياة الخلد، بمعنى أنهم يموتون من بعد حياتهم اﻷولى في الحياة الدنيا ثم ﻻ يبعثهم الله إﻻ يوم البعث الشامل يوم يقوم الناس لرب العالمين، وأولئك من الكفار من عبدة اﻷصنام الذين لهم حجة على ربهم. ولربما يود أحمد عمرو أن يقول: "فكيف يكون للكفار عبدة اﻷصنام حجة على ربهم؟ يا ناصر محمد اتق الله". ومن ثم يرد عليه اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: يا أحمد إنني اﻹمام المهدي ﻻ أقول على الله إﻻ الحق، فأما الكفار الذين لهم حجة على ربهم وهم الذين ماتوا من قبل أن يبعث الله رسله إليهم ولذلك فلهم حجة على ربهم بسبب موتهم قبل بعث رسل ربهم إلى قراهم. تصديقا لقول الله تعالى: {رسﻼ مبشرين ومنذرين لئﻼ يكون للناس على الله حجة بعد الرسل وكان الله عزيزا حكيما}
صدق الله العظيم
[ النساء:165]
.

أولئك لن يعذبهم الله أبدا كمثل جدي عبد الله بن عبد المطلب. تصديقا لقول الله تعالى: {وما كنا معذبين حتى نبعث رسوﻻ}

[ اﻹسراء:15]
. وبما أن جدي عبد الله بن عبد المطلب من الكفار الذي ماتوا قبل بعث محمد رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- إذا فهو ليس من المعذبين. تصديقا لقول الله تعالى: {وما كنت بجانب الطور إذ نادينا ولكن رحمة من ربك لتنذر قوما ما أتاهم من نذير من قبلك لعلهم يتذكرون (46) ولوﻻ أن تصيبهم مصيبة بما قدمت أيديهم فيقولوا ربنا لوﻻ أرسلت إلينا رسوﻻ فنتبع آياتك ونكون من المؤمنين (47)}
صدق الله العظيم
[ القصص]
.

فسوف يقولون هذا ظلم يا إله العالمين أن تعذبنا ولم تبعث إلينا رسوﻻ، فيقولون: {فيقولوا ربنا لوﻻ أرسلت إلينا رسوﻻ فنتبع آياتك ونكون من المؤمنين (47)}
صدق الله العظيم، وفعﻼ هذا ظلم لو يعذب الله الكافرين الذين لم يبعث إليهم رسوﻻ، ولذلك قال الله تعالى: {وما كنا معذبين حتى نبعث رسوﻻ}

[ اﻹسراء:15]
.

وبما أن جدي عبد الله بن عبد المطلب من الذين لم يبعث الله إليهم رسوﻻ من قبل موته فلن يعذبه الله. تصديقا لقول الله تعالى: {أم يقولون افتراه بل هو الحق من ربك لتنذر قوما ما أتاهم من نذير من قبلك لعلهم يهتدون}
صدق الله العظيم
[ السجدة:3]
.

وتصديقا لقول الله تعالى: {يس (1) والقرآن الحكيم (2) إنك لمن المرسلين (3) على صراط مستقيم (4) تنزيل العزيز الرحيم (5) لتنذر قوما ما أنذر آباؤهم فهم غافلون (6)}
صدق الله العظيم
[ يس]
.

فهؤﻻء الصنف من الكفار لهم حجة على ربهم فهم لم يدعوا إلى عبادة الله وحده من قبل وﻻ يتذكروا حتى العهد اﻷزلي في العالم المنوي وإنما يتذكره الذين أقيمت عليهم الحجة ببعث الرسل، وكما أسلفنا ذكره أن هؤﻻء الصنف من الكفار لم تتم دعوتهم إلى عبادة الله وحده لكونهم ماتوا قبل بعث رسل الله إليهم ولم يحيطوا بخبر البعث من بعد الحياة مطلقا وكان وضعهم من بعد موتهم وكأنهم نائمون ﻻ يشعرون بشيء فأخذتهم الدهشة يوم البعث الشامل من بعد موتهم: {قالوا يا ويلنا من بعثنا من مرقدنا}
صدق الله العظيم
[ يس:52]
؟ فرد عليهم كفار آخرون من الضالين من الذين يدخلون النار بحساب من الذين كذبوا برسل ربهم فقالوا: {هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون}
صدق الله العظيم
[ يس:52]
، ولذلك تجدوننا نقول عن البعث اﻷول إنه لمن يشاء الله من الكافرين، وربي أعلم بعباده فهو أعلم أيهم أولى بنار جهنم صليا، يعذب من يشاء ويرحم من يشاء ﻻ يسأل عما يفعل وهم يسألون.

ونعود للبعث اﻷول ونقول: إن ميقاته يوم تهدم سد ذي القرنين يوم مرور جهنم فيشاهدها كافة الكافرين اﻷحياء أجمعين لكونها سوف تمر أمام أعينهم بجانب أرضهم. تصديقا لقول الله تعالى: {وحرام على قرية أهلكناها أنهم ﻻ يرجعون (95) حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون (96)}
صدق الله العظيم
[ اﻷنبياء]
.

ونستنبط الميقات المعلوم لرجعة من يشاء الله من الكافرين بأنه مقرون بتهدم سد ذي القرنين، ولذلك قال الله تعالى: {قال هاذا ر حمة من ر بي فإذا جاء وعد ر بي جعله دكاء وكان وعد ر بي حقا {(98)}
وتر كنا بعضهم يومئذ يموج في بعض ونفخ في الصور فجمعناهم جمعا {(99)}
وعر ضنا جهنم يومئذ للكافر ين عر ضا {(100)}
}
صدق الله العظيم
[ الكهف]
.

ولربما يود أحد السائلين أن يقول: "وكأننا نرى أن جهنم سوف تعرض على الكافرين من قبل أن يدخلوها". ومن ثم نقول: إنما جهنم هي ذاتها كوكب العذاب الذي يحمل النار الكبرى ذلكم كوكب سقر التي سوف تعرض على الكافرين ليلة مرورها بجانب أرضهم، فيشاهدها الكفار أجمعون في العالمين ليلة مرورها من جانب أرض البشر، ويتهدم سد ذي القرنين بسبب مرورها اﻷقرب إلى أرض البشر.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-07-2017, 06:27 PM
محب الامارات محب الامارات غير متصل
Junior Member
لم يقم العضو يتحديث حالته حتى الان!.
 
من فضلك ادخل ينبغي أن يكون المزاج المستخدمين عندما يتم تعيين أي مزاج
 
تاريخ التسجيل: Nov 2017
المشاركات: 20
محب الامارات is on a distinguished road
افتراضي رد: بيان الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني عن البعث الأوّل لمن يشاء الله من الكافرين،

تابع البيان

تصديقا لقول الله تعالى: {قال هاذا ر حمة من ر بي فإذا جاء وعد ر بي جعله دكاء وكان وعد ر بي حقا {(98)}
وتر كنا بعضهم يومئذ يموج في بعض ونفخ في الصور فجمعناهم جمعا {(99)}
وعر ضنا جهنم يومئذ للكافر ين عر ضا {(100)}
}
صدق الله العظيم
[ الكهف]
.

ويا أحمد عمرو، إن مشكلتكم هي دمج اﻵيات مع بعضها فتجعلون لها بيانا واحدا وإنكم لخاطئون، وأضرب لك على ذلك مثﻼ. قال الله تعالى: {هذا يوم الفصل الذي كنتم به تكذبون (21) احشروا الذين ظلموا وأزواجهم وما كانوا يعبدون (22) من دون الله فاهدوهم إلى صراط الجحيم (23)}
صدق الله العظيم
[ الصافات]
.

فلو نجعلها شاملة إذا لحكمنا على أنبياء الله وأوليائه المكرمين بحشرهم إلى نار جهنم لكونهم يعبدون من دون الله وهم ﻻ يعلمون لكون المبالغة فيهم حصلت من بعد موتهم فيدعونهم اتباعهم من دون الله. وقال الله تعالى: {وربك أعلم بمن في السماوات واﻷرض ولقد فضلنا بعض النبيين على بعض وآتينا داوود زبورا (55) قل ادعوا الذين زعمتم من دونه فﻼ يملكون كشف الضر عنكم وﻻ تحويﻼ (56) أولئك الذين يدعون يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب ويرجون رحمته ويخافون عذابه إن عذاب ربك كان محذورا (57)}
صدق الله العظيم
[ اﻹسراء]
.

ومن ثم نأتي لقول الله تعالى: {هذا يوم الفصل الذي كنتم به تكذبون (21) احشروا الذين ظلموا وأزواجهم وما كانوا يعبدون (22) من دون الله فاهدوهم إلى صراط الجحيم (23)}
صدق الله العظيم
[ الصافات]
، فلو نطبق هذه اﻵية على المشركين بشكل عام وعلى ما كانوا يعبدون من دون الله فيساقون إلى نار جهنم إذا لحكمتم على أنبياء الله أيضا أن يلقي بهم الله في نار جهنم وذلك لكونه يقصد المشركين من عباد الشياطين وأزواجهم من يأجوج ومأجوج. ولذلك قال الله تعالى: {هذا يوم الفصل الذي كنتم به تكذبون (21) احشروا الذين ظلموا وأزواجهم وما كانوا يعبدون (22) من دون الله فاهدوهم إلى صراط الجحيم (23)}
صدق الله العظيم، وﻻ يقصد المشركين الذين يعبدون أنبياء الله وأولياءه برغم أن المشركين بالله أنبياءه وأولياءه من المعذبين، ولكن ﻻ تخصهم هذه اﻵية في قول الله تعالى: {احشروا الذين ظلموا وأزواجهم وما كانوا يعبدون (22) من دون الله فاهدوهم إلى صراط الجحيم (23)}
صدق الله العظيم.

ولكن يا أحمد عمرو، إن المفسرين من الذين اصطفوا من أنفسهم أئمة للناس قد عجنوا القرآن عجنا بتفسيراتهم الباطلة فيقولون على الله ما ﻻ يعلمون، ودمجوا اﻵيات فأخرجوها عن مواضعها المقصودة، وابتعث الله لكم اﻹمام المهدي ليفصل لكم كتاب الله تفصيﻼ؛ وأعظم فضل عليكم من ربكم فكونوا من الشاكرين.

وحقيقة أعجبتني كلمة حق منك يا أحمد عمرو وهو قولك ما يلي:

ويا اخي الكريم ليس عيبا انك ﻻ تعرف العربية جيدا نحوا اوبﻼغة، فهذا ليس عيبا بل وقد اعتبره انا ان ذلك حجة لك ان كنت المهدي حقا حيث يمكن ان يقال استطاع المهدي الذي ﻻ يعرف قواعد النحو العربي وبﻼغته جيدا استطاع ان ياتي بفهم وتفسير اوضح من العلماء الذين يعرفون النحو وجميع فنون اللغة، هكذا سيبدو اﻻمر. فيا اخي فد تكون هذه حجة لك
ولكنك اتخذت أسلوبا من أساليب شياطين البشر فﻼ تلومنا إن حكمنا عليك بأنك منهم، فلم نظلمك لكونك أنت من أوقعت نفسك في شبهة فاتخذت أسلوبهم بدقة، وكذلك تفتري علينا بأنه أوحي إلينا أنك منهم! ولم نقل إنه أوحي إلينا أنك منهم، فﻼ تفتر علينا؛ بل قلنا فقد علمنا أنك منهم، وعلمنا ذلك من خﻼل أسلوبك وجدالك الملتوي وتلبس الحق بالباطل، ولم نحط باﻷسئلة التي تقول أننا لم نرد عليها.

ويا رجل إن اﻹمام المهدي رجل واحد والسائلين أمة، وكل يسأل وحده عن أسئلة أجبنا عليها مئات المرات، وعلى كل حال فسوف نجيب على أسئلتك ولكن واحدا واحدا بادئين بسؤال البعث اﻷول لكونك تنكره ونحن نقره بإذن الله، وسوف يستمر الحوار فيه حتى ننتهي منه ومن ثم ننتقل إلى اﻹجابة على السؤال الثاني، وهكذا .. كوني أفصل اﻹجابة تفصيﻼ وليس مجرد إجابة عابرة بل هو نبأ عظيم أنتم عنه معرضون .. وسﻼم على المرسلين، والحمد لله رب العالمين.

وأما المباهلة فسوف نجعلها بعد نهاية الحوار، ولن ندعو الله أن يمسخك إلى خنزير بل نتبع المباهلة كما هي في محكم الكتاب نبتهل إلى الله فنجعل لعنة الله على الكاذبين، ولسوف ننظر هل أنت من شياطين البشر أم من خيار البشر، وسوف نؤجل الحكم إلى اﻷخير من باب التحري، فإذا أقمت عليك الحجة فأخذتك العزة باﻹثم بعدما تبين لك أنه الحق فأنت منهم، وأتمنى من الله أﻻ تكون منهم يا رجل، ولكنك أغضبتني غضبا شديدا فكيف تقول: "إنك تدعونا إلى كتاب الله وسنة رسوله وأنت تصد عن الدعوة إلى اتباع كتاب الله وسنة رسوله"؟ ويا سبحان الله! وإلى ماذا ندعو طيلة ثماني سنوات من عمر الدعوة المهدية؟! بل ندعو إلى اتباع كتاب الله وسنة رسوله واﻻحتكام إلى كتاب الله، فما وجدناه مخالفا لمحكم الكتاب فهو قد جاءكم من عند غير الله سواء يكون في التوراة أو اﻹنجيل أو السنة النبوية لكونهم جميعا من عند الله، وما خالف فيهم لمحكم القرآن المحفوظ من التحريف فهو حديث مفترى، فهل نتفق على ذلك؟

ويا رجل فلتظهر صورتك وتعرفنا على اسمك الحق، فﻼ تخف في الله لومة ﻻئم، وسوف نقيم لك وزنا إن شئت لكون الحوار مع شخصيات معروفة ومشهورة خير للدعوة المهدية من الحوار مع شخصيات مجهولة، فلكم حاورني كثير من علماء اﻷمة ولكن لﻷسف بأسماء مستعارة وهذا ﻻ يليق بهم، ولكن اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني يحاورهم باسمه الحق وصورته الحق وﻻ أخاف في الله لومة ﻻئم، فلماذا تخافون من تنزيل صوركم وذكر أسمائكم الحقيقية يا معشر علماء اﻷمة؟

ويا أحمد إليك تذكرة بأننا سوف نرد على كافة أسئلتك التي تلقيها إلينا بإذن الله، ولكن لن ننتقل من السؤال حتى ننتهي منه فأقيم الحجة عليك فيه بسلطان العلم بالحق أو تقيمها علينا، ولسوف ننظر أينا يدعو إلى الحق ويهدي إلى صراط مستقيم، فتفضل للحوار مشكورا.

وسﻼم على المرسلين، والحمد لله رب العالمين ..
أخوكم؛ اﻹمام المهدي ناصر محمد اليماني.
ـــــــــــــــــــــــ
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
المسيح الكذاب, المهدي الناصر, البعث الاول, اسم الله الاعظم, كوكب نيبيرو

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:38 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
๑.. جميع المواضيع المطروحه في المجالس تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن راي المجالس ..๑